د. المراكبي : يحرم على الرجل تقبيل زوجته في الطريق العام

 
 
عرض المتابعة
 
د. المراكبي : يحرم على الرجل تقبيل زوجته في الطريق العام
3830 زائر
20-07-2011
غير معروف
موقع الفقه الإسلامي
د. المراكبي : يحرم على الرجل تقبيل زوجته في الطريق العام

أكد الدكتور جمال المراكبي ـ الرئيس العام لجماعة أنصار السنة المحمدية ـ حرمة تقبيل الرجل لزوجته في الطريق العام أمام الناس ، واصفا ذلك بأنه يدخل في باب إشاعة الفاحشة بين المؤمنين وينافي أخلاقيات المجتمع المسلم .
وقال في حديثه لفضائية الرحمة الاثنين 8/6/2009 إن المسلم يستحيي أن يقبل امرأته أمام ابنه أو ابنته في البيت فكيف يقبلها في الطريق العام أمام الناس ، وهو ما قد يثير الشكوك حولهما فمن يدري أنها زوجته ؟!.
وأشار إلى ما روته السيدة صفية بنت حيي : "إنها جاءت رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ تزوره في اعتكافه في المسجد في العشر الأواخر من رمضان، فتحدثت عنده ساعة، ثم قامت لتنصرف، فقام النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ معها يوصلها، فمر رجلان من الأنصار فسلما على رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وانصرفا مسرعين فناداهما، فقال لهما: على رسلكما، إنما صفية بنت حيي. فقالا: وهل نظن بك إلا خيرا يا رسول الله؟ قال: إن الشيطان يجري من ابن ادم مجرى الدم، وخشيت أن يقذف في قلوبكما شرا".
وأضاف في حديثه: أن الأصل في المرأة أنها محتشمة ومحتجبة ، ولا تخرج من بيتها إلا في هيئة الوقار والاحتشام ، وبالتالي فإنه من الأولى ألا يخدش حياءها أحدا في الطريق العام حتى لو كان هذا الأمر من أقرب الناس إليها ، وعلى الرجل أن يتحلى بالحياء في علاقته بزوجته أمام الناس ؛ لأن الحياء شعبة من شعب الإيمان ، والسنة النبوية حثتنا كثيرا عن البعد عن مواطن الشبهات .
المصدر: موقع الفقه الإسلامي
   طباعة